بسبب خصاص مُهول: قانون جديد سيمكن المغاربة من الهجرة الى ألمانيا قريبا

0
235

أعلنت السفارة الألمانية في المغرب أن قانون الهجرة الجديد سيمكن العمال المهرة المغاربة من الهجرة القانونية إلى ألمانيا دون الحاجة إلى مؤهلات

ذكرت السفارة الألمانية في الرباط في بيان أصدرته اليوم أن العمال المغاربة ذوو الكفاءات العالية بمن فيهم أولئك الذين لم يحصلوا على شهادات سيتمكنون قريبا من الهجرة بشكل قانوني إلى ألمانيا

البيان الذي صدر بمناسبة اليوم الدولي للمهاجرين يدعو المهتمين بالهجرة إلى ألمانيا لمراجعة المعلومات على موقع السفارة الرسمي على الإنترنت والتعرف على معايير وشروط الهجرة

وسيمكن هذا القانون أولئك الذين يسعون إلى حياة جديدة في أوروبا من الهجرة بشكل قانوني. وقال السفير الألماني في المغرب جوتز شميدت بريم في نفس البيان إنه يعارض جميع أنواع الهجرة غير الشرعية بسبب المخاطر التي تنطوي عليها

ألمانيا تمرر قانون هجرة العمال ذوي الكفاءات العالية

خلال الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء يوم الأربعاء 14 ، أقرت الحكومة الألمانية قانون الهجرة المثير للجدل الذي يسمح للمشغلين الألمان بالبحث عن عمال ذوي الكفاءات من خارج الاتحاد الأوروبي.

جاء ذلك بعد ضغوط مكثفة من رواد الأعمال الألمان الذين حذروا من أن آثار النقص المزمن في العمال يمكن أن تلحق ضررا بالاقتصاد الألماني بشكل لا يمكن تداركه. ووفقًا لمكتب العمل الفيدرالي، يوجد في ألمانيا 1.2 مليون وظيفة شاغرة، ويقول المعهد الاقتصادي الألماني إن هذا الخصاص يكلفها الاقتصاد حوالي 30 مليار يورو سنويًا

وسيمكن قانون الهجرة الجديد طالبي اللجوء الذين يواجهون خطر الترحيل من البقاء في وظائفهم في ألمانيا، بالرغم من عدم قبول طلبهم باللجوء. بالرغم من ذلك، قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن هذا القانون لن يؤثر على السياسة المتعلقة باللاجئين وطالبي اللجوء

أما بالنسبة للعمال الذين يسعون للهجرة إلى ألمانيا، فيحل القانون الجديد محل إجراء طويل ومعقد يتطلب إثبات أنه لا يوجد أي ألماني قادر على ملىء الوظيفة التي يسعون للحصول عليها في ألمانيا

وقد أثار هذا القانون الكثير من الجدل في ألمانيا وأبدى الحزب اليميني “بديل لألمانيا” مرارًا وتكرارًا مخاوفه من أنه قد يجذب مهاجرين ذوي مهارات المتدنية. وأشار أنه سيكثف الهجرة بدلاً من السيطرة عليها، كما سيسحق أجور العمال التي عرفت ركودا في السنوات العشر الأخيرة

وقال ألكساندر جولاند، أحد قادة هذا الحزب المعروف بمعارضته الشديدة لمواقف أنجيلا ميركل وسياستها بشأن المهاجرين، أن القانون يمثل حافزًا جديدًا للأشخاص من جميع أنحاء العالم للمجيء إلى ألمانيا

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here